موقع جزائري لطلاب الوطن الجزائر لمساعدة التلاميذ الجزائريين وتحضير لشهادات 2015 شهادة البكالوريا 2015 شهادة التعليم المتوسط 2015 شهادة التعليم الإبتدائي 2015
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
آية الكرسى: أَعُوذُ بِاللهِ مِنْ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ اللّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ. [البقرة 255] . اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي لا إِلَهَ إِلا أَنْتَ ، عَلَيْكَ تَوَكَّلْتُ ، وَأَنْتَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ , مَا شَاءَ اللَّهُ كَانَ ، وَمَا لَمْ يَشَأْ لَمْ يَكُنْ ، وَلا حَوْلَ وَلا قُوَّةَ إِلا بِاللَّهِ الْعَلِيِّ الْعَظِيمِ , أَعْلَمُ أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ، وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْمًا , اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ نَفْسِي ، وَمِنْ شَرِّ كُلِّ دَابَّةٍ أَنْتَ آخِذٌ بِنَاصِيَتِهَا ، إِنَّ رَبِّي عَلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ. رَضيـتُ بِاللهِ رَبَّـاً وَبِالإسْلامِ ديـناً وَبِمُحَـمَّدٍ صلى الله عليه وسلم نَبِيّـاً.

شاطر | 
 

 اخر اخبار الأحداث الجزائرية اليوم 30 ديسمبر 2014 ,بوتفليقة يودع بحسرة أخاه العزيز والصديق العظيم رحال

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 1220
تاريخ التسجيل : 28/10/2014

مُساهمةموضوع: اخر اخبار الأحداث الجزائرية اليوم 30 ديسمبر 2014 ,بوتفليقة يودع بحسرة أخاه العزيز والصديق العظيم رحال   الثلاثاء ديسمبر 30, 2014 8:20 am

اخر اخبار الأحداث الجزائرية اليوم 30 ديسمبر 2014 ,بوتفليقة يودع بحسرة أخاه العزيز والصديق العظيم رحال
اخر اخبار الأحداث الجزائرية اليوم 30 ديسمبر 2014 ,بوتفليقة يودع بحسرة أخاه العزيز والصديق العظيم رحال
في رسالة بعثها رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة، يعزي أفراد الديبلوماسي و المستشار برئاسة الجمهورية، عبد اللطيف رحال، الذي توفي يوم الاثنين عن عمر 92 سنة، مؤكدا فيها ان الفقيد “علم من أعلام الجزائر و أحد رجالات الدولة المخلصين البارزين”.
بوتفليقة لعبد اللطيف: كنت لي نعم الناصح المعين.. وستبقى كذلك أسترشد بآرائك السديدة
وجاء في برقية الرئيس بوتفليقة: “تلقيت بعميق الحزن والأسى نعي المشمول بعفو الله ورضوانه، أخي و صديقي الأثير عبد اللطيف رحال، الذي بانتقاله الى عفو الله فقدت الجزائر علما من أعلامها وأحد رجالات الدولة المخلصين البارزين، إذ كان نعم القدوة الحسنة في البر بالوطن والدفاع عن مصالحه فتأست به أفواج لا تحصى من خيرة الإطارات الجزائرية”. وأضاف انه “فضلا عما يعلمه الخاص والعام من تكامل خلال الخير واجتماع مناقب الفضل في فقيدنا، ومن صفاء نفسه وعفاف مذهبه واكتمال حلمه وسعة علمه وكمال حنكته في القيام بأعباء خدمة الدولة ومعرفته بأسرار السياسة وفنون الدبلوماسية، كان ذاخصال إنسانية رفيعة وقناعات وطنية متشبعة أيما تشبع بقيم الجزائر ومرجعياتها الصحيحة وأمجادها الأثيلة”. وتابع الرئيس بوتفليقة قائلا أن الفقيد “صار نموذجا لخادم الدولة الحريص الأمين الذي يعمل بعيدا عن الأضواء ولا يألو جهدا في أداء ما عليه أحسن أداء مسخرا كل ما شهد له به من رجاحة فكر ومن كفاءة عالية وما جبل عليه من مواهب شتى في مختلف مناصب المسؤولية التي تبوأها ضمن الهيئة التنفيذية، وكذا في مجال الدبلوماسية حيث تألق في إسماع كلمة الجزائر، ما أكسبه تقدير كل من عملوا أو تعاملوا معه إن على المستوى الوطني أو العربي أو الإفريقي أو الدولي”. وقال رئيس الدولة في برقيته: “واليوم نفاجأ برحيله عن دنيانا، فيا له من خبر ينزل علينا كالصاعقة، فيخرس اللسان ويشل الفكر وتذهل النفس. فهل في مقدورنا أن نعبر عن هول الرزء الذي أصابنا في صميمنا ، وهل في استطاعتنا أن نحمل اللفظ ما نحمل من حزن على فقيدنا، وهل يستطيع الصبر أن يجد له مكانا في قلوبنا والأسى يملأها والألم يعصرها، وهل يمكن للأيام والأعوام أن تنسينا الخطب الذي حل بنا، هيهات هيهات لا شئ من هذا يمكن أن يعزينا في الراحل عنا أو يخفف من حزننا عليه”. وواصل الرئيس بوتفليقة في إستذكاره لمناقب الفقيد قائلا : “فلم يكن أخا كريما وصديقا عزيزا وأبا حانيا فحسب، بل كان ركنا من أركان دولتنا ورجلا من رجالات الجزائر الكبار الذين خدموها بإخلاص وكفاءة واقتدار”. واضاف أن “في المناصب العليا التي تقلدها، كما في المهام السامية التي اضطلع بها، كما في المحافل الدولية التي مثل الجزائر فيها، كان الرجل الإداري الذي لا يضاهى، والدبلوماسي القدير الذي لا يجارى، والحكيم الذي لا رأي يعلو فوق رأيه، خاصة في باريس وفي منظمتي الأمم المتحدة بنيويورك واليونسيكو التي شهد له فيها الجميع بأنه كان خير من دافع فأفحم عن كل القضايا في العالم النامي”. وجاء في برقية رئيس الجمهورية: “وداعا أيها الأخ العزيز والصديق العظيم، لقد كنت لي نعم الناصح المعين، عقودا من الزمن، وستبقى كذلك أسترشد بآرائك السديدة، واستمد من تجربتك الطويلة ومن حنكتك وحصافتك، ستبقى بجانبي وعلى يميني وما بقي لي من عمر في هذه الدنيا، فطوبى لك في جنات النعيم، وسلام عليك بين الأبرار والصديقين”. و خلص الرئيس بوتفليقة بالقول : “إثر هذا الرزء الفادح، لا يسعني إلا التسليم بقضاء الله وقدره، ومشاطرتكم مشاعر الحزن وأتقدم إليكم جميعا، ومن خلالكم الى كل أقارب الفقيد ورفاقه في دواليب الدولة وأصدقائه جميعا، بخالص التعازي وأحر مشاعر التعاطف، سائلا العلي القدير أن يرزقنا عن فقده جميل الصبر وحسن العزاء، ويجزيه الجزاء الأوفى عما أسداه لوطنه من جلائل الأعمال، ويتغمده بواسع رحمته ويتقبله في عداد الصالحين من عباده المنعم عليهم بالجنة والرضوان، الذين يجدون ما عملوا من خير محضرا ويلقون نضرة وسرورا، إنه سميع مجيب”.



مصدر
http://nasdz.com/news/3262
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://educ-dz.hateam.com
 
اخر اخبار الأحداث الجزائرية اليوم 30 ديسمبر 2014 ,بوتفليقة يودع بحسرة أخاه العزيز والصديق العظيم رحال
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» Avira Premium Security Suite 9.0.0.387 + key 2014
» تسريب اقوى مراجعة ديناميكا بخط اليد بها كل اسئلة امتحان ديناميكا 3 ثانوى نظام حديث 2014

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى الطالب الجزائري - بكالوريا bac 2015 - شهادة التعليم المتوسط bem 2015  :: الاخبار :: اخبار الجزائر-
انتقل الى: